نشرت من قبل:
عمادة البحث العلمي
جامعة عمان الأهلية, عمان, الاردن

ISSN (Print Version): 1684-0615

ISSN (Online Version): 2616-2814

مقالة حديثة


تحليل الموازنة العامة للمملكة الأردنية الهاشمية من عام 2005-2015


الصفحات: 9 - 24


هدفت الدراسة التعرف إلى القدرة والدقة في تقدير الإيرادات والنفقات من قبل السلطة التنفيذية في المملكة الأردنية الهاشمية للأعوام 2005-2015، وتنبع أهمية الدراسة من كونها تبحث في دقة تقدير النفقات والإيرادات للموازنة العامة والتي ترتبط بها المشاريع الرأسمالية. وتتبلور مشكلة الدراسة في أن شح الموارد بشكل عام يؤثر على قدرة السلطة التنفيذية في المملكة الأردنية على إعداد موازنة تقديرية أقرب للواقع الفعلي للإيرادات والنفقات، ولذلك استخدم المنهج الوصفي التحليلي لتحديد العلاقات الارتباطية والتأثيرية بين المتغيرات التي ستبين الصورة أمام أصحاب القرار الحكومي عند إعداد الموازنة العامة. وتوصلت الدراسة إلى أن المملكة الأردنية الهاشمية قادرة على إعداد موازنة قريبة من الواقع الفعلي وهذه ظاهرة فريدة في الدول النامية، وتوصي الدراسة بتبني تكنولوجيا المعلومات عند وضع الإستراتيجيات التي تبنى عليها الموازنة......

مقالة حديثة


الانفتاح الاقتصادي وأثره على النمو الاقتصادي:دراسة تحليلية على المملكة الأردنية الهاشمية للسنوات 1995-2015


الصفحات: 25 - 48


تعتبر الأردن من الدول التي اهتمت بتنمية قطاع التجارة الخارجية كمؤشر للانفتاح الاقتصادي، وكأداة مهمة لرفع معدل النمو الاقتصادي وتحقيق مستويات معقولة من الرفاهية للمواطنين الأردنيين خصوصا في العقدين الأخيرين, حيث تكتسب التجارة الخارجية أهمية من الناحية الاقتصادية كونها دافعاً رئيسياً وقاطرة للنمو الاقتصادي. تستمد الدراسة أهميتها من راهنيتها كونها درست وحللت الآثار الاقتصادية المترتبة على توجه الاقتصاد الأردني لسياسات الانفتاح الاقتصادي مع العالم الخارجي مع اتساع دائرة العولمة والخصخصة على الصعيد العالمي. هدفت الدراسة إلى ضرورة التعرف على مفهوم الانفتاح الاقتصادي ومراحل نموه وواقع الميزان التجاري وأثره على النمو الاقتصادي في الأردن للسنوات 2015-1995م, إضافة لقياس الأثر الاقتصادي والتنموي لقطاع التجارة الخارجية . استخدم الباحثان المنهج الوصفي التحليلي لجهة تناسبه وموضوع الدراسة من خلال تحليل واقع الاقتصاد الأردني وتم تعزيز ذلك بلغة الأرقام الصادرة عن مصادرها الرسمية. وتوصلت الدراسة إلى محدودية اسهام الانفتاح الاقتصادي في نمو الاقتصاد الأردني وإلى انكشافه مع العالم الخارجي وتأثره المباشر بالأزمات الاقتصادية العالمية والتي عكست هشاشة الميزان التجاري الأردني التي أظهرت استدامة العجز في الميزان التجاري وتفاقمه مع الوقت , واعتباره مشكلة ليست مؤقتة أو عابرة, وإلى ثبات نسبي لمعدلات البطالة في السوق الأردني. أوصت الدراسة بضرورة الاهتمام بالسوق المحلي في الأردن عبر زيادة الإنفاق العام وتحفيز الطلب الكلي الفعال وذلك لتقليل عجز الميزان التجاري وتحقيق معدلات معقولة من النمو الاقتصادي. وضرورة اتباع الأردن سياسات اقتصادية متوازنة قائمة على تعظيم الموارد المحلية والاستثمار في قطاعات الاقتصاد المنتج وعدم الاعتماد على برامج الخصخصة......

مقالة حديثة


العوامل الاقتصادية والعوامل المميزة للأداء المالي وأثرها على القيمة السوقية المضافة للبنوك التجارية الأردنية


الصفحات: 49 - 61


هدفت هذه الدراسة التعرف إلى أثر العوامل الاقتصادية على القيمة السوقية المضافة للبنوك التجارية الأردنية من خلال العوامل المميزة للأداء المالي. اختبرت هذه الدراسة أثر العوامل الاقتصادية (الناتج المحلي الإجمالي والتضخم، وأسعار الفائدة) على القيمة السوقية المضافة، ثم اختبرت أثر هذه العوامل في ظل اختلاف العوامل المميزة للأداء المالي (العوامل الناتجة من التحليل العاملي لمؤشرات الأداء المالي) مجتمعين ومنفردين. ولاختبار فرضيات الدراسة قد تم جمع البيانات للمتغيرات من خلال التقارير المالية السنوية للبنك المركزي الأردني والبيانات المالية السنوية للبنوك التجارية (عينة من تسعة بنوك)، خلال الفترة (2014-2005). أظهرت نتائج الدراسة وجود أثر معنوي كبير لمتغيرات الدراسة مجتمعه حيث فسرت ما نسبته (70) من التغير الحاصل في القيمة السوقية المضافة، في حين أظهرت النتائج وجود أثر ضعيف لكل من العوامل المالية الاقتصادية، والعوامل المميزة للأداء المالي منفردة. وبناءً على هذه النتائج خرجت الدراسة بجملة من التوصيات كان من أهمها: أهمية توجه البنوك التجارية الأردنية نحو استخدام معيار القيمة السوقية المضافة كأحد معايير تقييم الأداء المالي الإستراتيجي للبنوك في الأجل الطويل، لما لها من مضمون معلوماتي عن القيمة السوقية المضافة، وضرورة المواءمة بين العوامل المالية الاقتصادية والعوامل المميزة للأداء المالي للتنبؤ بالقيمة السوقية المضافة للحكم على الأداء المالي الإستراتيجي للبنوك التجارية......

مقالة حديثة


درجة تضمين كتاب تاريخ الأردن للصف الثاني الثانوي للقضايا المعاصرة


الصفحات: 63 - 85


هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن درجة تضمين كتاب تاريخ الأردن للصف الثاني الثانوي للقضايا المعاصرة. تكونت عينة الدراسة من كتاب تاريخ الأردن المقرر من قبل وزارة التربية والتعليم للعام الدراسي (2016/2017). وقد قامت الباحثة ببناء أداة لتحليل محتوى كتاب تاريخ الأردن تتضمن بعض القضايا المعاصرة ضمن أربعة مجالات، هي: المواطنة، والتعصب، والحرية السياسية، والإرهاب، وجرى التأكد من صدقها، كما بلغ معامل ثباتها (0.82)، وتوصلت الدراسة إلى أن تكرار القضايا المعاصرة في كتاب تاريخ الأردن للصف الثاني الثانوي قد بلغت (652) تكرارًا، توزعت كما يأتي: قضايا المواطنة (383) تكرارًا وبنسبة بلغت (58.74)، وقضايا التعصب (113) تكرارًا بنسبة مقدارها (17.33)، وقضايا الحرية السياسية (81) بنسبة مقدارها (12.42)، وقضايا الإرهاب (75) بنسبة مقدارها (11.50). وأوصت الباحثة تضمين كتاب تاريخ الأردن مسببات الإرهاب والتعصب، وبعض الآثار السلبية للإرهاب والتعصب لبناء اتجاهات سلبيىة نحو الإرهاب والتعصب لدى طلبة الصف الثاني الثانوي......

مقالة حديثة


دور التعليم الجامعي في توجيه المعماري نحو الحفاظ على استدامة الموروث الثقافي العمراني


الصفحات: 87 - 108


يهدف التعليم المعماري إلى تخريج معماريين ذوي قدرات تلائم سوق العمل، وتسهم المساقات الدراسية في تشكيل الفكر المعماري للطلبة، وتعلمه تراث بلاده، كما يسهم التقدم التكنولوجي الحالي السريع في وسائل الاتصال في اطلاع الطلبة على المشاريع العالمية الحديثة وتأثرهم بها. تهدف هذه الدراسة معرفة مدى تأثر الطلبة بالموروث الثقافي المعماري، ودراسة مرتكزات العملية التعليمية مقابل العوامل التي تؤثر على توجهات الفكر لدى المعماريين والمصممين الداخليين في كل من مدينتي غزة وعمّان. وتستخدم الدراسة ثلاث أدوات: استبانة توزع على عينة عشوائية من المعماريين والمصممين الداخليين من خريجي الأعوام 2010 إلى 2015، تحليل تأثر مشاريع التخرج للسنوات الأخيرة بالموروث الثقافي العمراني، وتحليل الخطط الدراسية لقسمي العمارة والتصميم الداخلي. وقد خلصت الدراسة إلى أن الخطط الدراسية للجامعات المعنية تحتوي في وصف بعض مساقاتها على مفاهيم العمارة التراثية، وأن نسبة توجه الطلبة في مشاريع تخرجهم نحو استخدام مفردات ومضمون الموروث التراثي العمراني قليلة، وأن أفراد العينة أكثر تأييداً لضرورة الحفاظ على العمارة التراثية، واتضح أن أهم العوامل التي تؤثر على التوجهات الفكرية لهم هي: تلبية احتياجات المستخدم، والاطلاع على مشاريع عالمية وعربية. وهذا يؤكد تأثير العولمة الكبير......

مقالة حديثة


دَورُ المَنْهجِ النَّبويِّ فِي مُكَافَحَةِ الفَقْرِ والبَطَالَة وَتَحْقِيِقِ التَّنْمِيَةِ الاقْتِصَادِيَّةِ


الصفحات: 109 - 145


الفقر والبطالة ظاهرتان خطيرتان تعاني منهما كثير من المجتمعات والأمم المعاصرة، إمَّا بسبب كفرها وحيْدِها عن الحق، وإما بسبب قعودها وتكاسلها عن استخدام الموارد المتاحة، وإمّا بتأثير قوى عالمية مهيمنة تفرض الفقر عليها فرضاً؛ بسبب تفوُّقها في المجالات التقنية والعسكرية والسياسية والاقتصادية؛ حتى تظل هذه الدول المستهدفة فقيرة خاضعة خانعة، تلبس ثياب الذل والهوان والتبعية. والإسلام لا يقف عاجزاً أمام هذه المشكلة، بل يضع الحلول الشافية التي تقضي على هذه الظاهرة. يهدف هذا البحث إلى بيان دور المنهج النبوي في مكافحة الفقر والبطالة، وتحقيق التنمية الاقتصادية، للإفادة منه في القضاء على الفقر والبطالة، وتحقيق تنمية اقتصادية راشدة، تحقِّق الازدهار والتقدم لأبناء المجتمع، وقد انبنى من أربعة مباحث وخاتمة، كان المبحث الأول في تعريف الفقر والبطالة وبيان أسبابهما، والثاني في نظرة الإسلام إلى الفقر والبطالة، والثالث في دور المنهج النبوي في مكافحة الفقر والبطالة، والرابع فيدور حول المنهج النبوي في تحقيق التنمية الاقتصادية، ثم جاءت الخاتمة في النتائج والتوصيات......

مقالة حديثة


فاعلية برنامج تدريبي قائم على السباحة ومستند إلى نظرية الإدراك الحركي لـ كيفارت في خفض اضطراب تشتت الانتباه والنشاط الزائد (ADHD)


الصفحات: 147 - 168


هدفت الدراسة الحالية إلى الكشف عن فاعلية برنامج تدريبي قائم على السباحة ومستند إلى نظرية الإدراك الحركي لـ كيفارت في خفض اضطراب تشتت الانتباه والنشاط الزائد (ADHD). وتكونت عينة الدراسة من (8) تلميذات المصابات بتشتت الانتباه والنشاط الزائد تم اختيارهن من مدارس جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن في مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية، وتراوحت أعمارهن بين (6-9) سنوات. ولتحقيق هدف الدراسة استخدم تصميم المجموعة الواحدة (ن=8) طفلة، واستخدم مقياس تشتت الانتباه والنشاط الزائد، كما تم تطبيق البرنامج التدريبي. وكشفت النتائج عن وجود فروق ذات دلالة إحصائية على مقياس تقدير سلوك تشتت الانتباه والنشاط الزائد من وجهة نظر الأمهات ككل وأبعاده على القياسين القبلي والبعدي لصالح القياس البعدي، وعدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية على المقياس ككل وأبعاده على القياسين البعدي والمتابعة (بعد ثلاثة أسابيع من انتهاء البرنامج)......

مقالة حديثة


مستوى جودة الأداء التدريسي لأعضاء هيئة التدريس بجامعة عمان الأهلية وفقاً لمتطلبات الجودة الشاملة


الصفحات: 169 - 193


هدفت الدراسة الحالية التعرُّف إلى مستوى جودة الأداء التدريسي لدى أعضاء هيئة التدريس في جامعة عمان الأهلية بالأردن، والكشف عن أثر متغيرات الجنس، والعمر، والرتبة الأكاديمية، وعدد سنوات الخبرة من وجهة نظرهم، تم بناء استبانة مكونة من (33) فقرة، تقيس مستوى جودة الأداء التدريسي لدى أعضاء هيئة التدريس في جامعة عمان الأهلية، وتم التحقق من صدقها وثباتها. تم توزيعها على عينة تكونت من (203) عضو هيئة تدريس في الجامعة في الكليات الإنسانية والعلمية. أظهرت نتائج الدراسة أن الدرجة الكلية لمستوى جودة الأداء التدريسي في جامعة عمان الأهلية وفقاً لمتطلبات الجودة الشاملة في المجالات الأربعة للدراسة بشكل عام كانت بدرجة تقدير مرتفع، حيث احتل مجال متطلبات البحث العلمي المرتبة الأولى بدرجة تقدير مرتفعة، في حين احتل مجال متطلبات خدمة المجتمع المرتبة الأخيرة بدرجة تقدير متوسطة، كما أظهرت نتائج الدراسة عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية بين المتوسطات الحسابية للمستجيبين تعزى لمتغير الجنس، والعمر، والرتبة الأكاديمية، وعدد سنوات الخبرة......

مقالة حديثة


دراسة أولية حول رضا المواطنين عن الخدمات الإلكترونية الحكومية في الأردن


الصفحات: 27 - 36


تستثمر الحكومات المعاصرة في جميع أنحاء العالم في إيجاد طرق جديدة لتقديم الخدمات الإلكترونية، فضلاً عن تحسين قنواتها الحالية لتتوافق مع احتياجات المواطن، وبالتالي زيادة رضا المواطنين. يعتبر رضا المواطنين شرطا مسبقا لتبني المواطنين لخدمات الحكومة الإلكترونية واستخدامها وبالتالي انتشارها. يهدف هذا البحث إلى دراسة تأثير جودة النظام وجودة المعلومات والثقة والخصوصية على رضا المواطنين الأردنيين عن خدمات الحكومة الإلكترونية. توضح الدراسة أن جميع العوامل المحددة في نموذج البحث المقترح سيكون لها تأثير على رضا المواطنين الأردنيين عن خدمات الحكومة الإلكترونية......

مقالة حديثة


نحو تعليم معماري مستدام في الأردن


الصفحات: 9 - 25


إن هذا البحث جاء بتكليف من ((هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي))، بهدف تقييم نوعية التعليم المعماري الجامعي في الأردن، في ضوء التطورات التكنولوجية والثقافية والاجتماعية. ومن بين أهم القضايا التي تناولها هذا البحث: - تقييم المناهج المعمارية وعلاقتها بالمهنة المعمارية. - مخرجات التعليم – مؤهلات الخريج بالأسس المعرفية والمهارات اللازمة لتلبية حاجات السوق المحلي والإقليمي. - هيكلية المناهج وعلاقتها بالمعرفة البيئية والرقمية. كما يدرس هذا البحث الأطر المعتمدة في المناهج المعمارية، ويحدد عدد من المبادئ الأساسية لفحصها بهدف التوصل إلى توجهات تعليمية جديدة أكثر فاعلية وارتباطاً مع الحقل المهني......

مفهرسة في