< مجلة البلقاء | المجلد 4 العدد 2 1996
نشرت من قبل:
عمادة البحث العلمي
جامعة عمان الأهلية, عمان, الاردن

ISSN (Print Version): 1684-0615

ISSN (Online Version): 2616-2814



المجلد 4, العدد رقم 2, 1996


دور الضمان الاجتماعي في تحفيز الاستثمار الكلي في الأردن (دراسة قياسية) 1980-1993


الصفحات: 13 - 33


هدفت الدراسة الحالية إلى استقصاء الآثار المباشرة وغير المباشرة لاستثمارات الضمان الاجتماعي على الاستثمارات الكلية في الأردن خلال الفترة (1980-1993) ولتحقيق ذلك تم بناء نموذج قياسي يشمل ثلاث معادلات سلوكية ، تم تقديرها باستخدام طريقة المربعات الصغرى على مرحلتين (2SLS) اشارت النتائج الإحصائية إلى أن أرباح الضمان الاجتماعي (F) تساهم بدور ضئيل في توجيه وتشجيع الاستثمار في الأردن بينما كان لاستثمارات الضمان الاجتماعي (R) دوراً كبيراً وايجابياً في تشجيع وتحقيق الاستثمارات الأردنية، أما حجم العمالة الأردنية فقد كان له تأثيران متباينان على الاستثمارات الأردنية ، الأول : إيجابي من خلال تأثير العمالة على استثمارات الضمان وبالتالي تشجيع الاستثمار الكلي ، الثاني : سلبي حيث تؤثر في الأجور الكلية وعلى الضمان وبالتالي على الاستثمارات الكلية في الاقتصاد الأردني . وتوصي الدراسة بضرورة الاهتمام بتوجيه استثمارات الضمان الاجتماعي الوجهة السليمة كون المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي هي أغنى المؤسسات الوطنية كما أشارت قيمة المعامل (A3) والذي يمثل دور استثمارات مؤسسة الضمان الاجتماعي في تحفيز الاستثمارات الأردنية والذي بلغ (0.72)......

التكييف الفني والإداري لنماذج الموازنة الحديثة


الصفحات: 35 - 77


لقد تضمن هذا البحث تحديداً لنماذج الموازنة العامة المختلفة ، كنموذج الموازنة التقليدية ، ونموذج موازنة الأداء ، ونموذج موازنة التخطيط والبرمجة ، والموازنة الصفرية. وقد تم تعريف شامل بكل نموذج منها ، وبأهم التطورات والتحولات التاريخية والموضوعية التي أدت إلى نشوئها ، وما هي أهم التمايزات والفروقات التي تميز كل منهما عن الآخر ، كما تم إبراز وظائف هذه النماذج مع التركيز على علاقتها بوظيفة الإدارة وبورها في تحقيق الفعالية الإدارية . هذا وقد تضمن البحث تحليلاً مفصلاً لأهم خصائص كل نموذج منها ، وللأسس والمبررات التي يقوم عليها ويستند إليها ، وما هي أبرز المزايا والإضافات التي يقدمها ، وأهم العيوب والنواقص التي يعاني منها ، وذلك في صورة تقييمية شاملة ......

الهجرة العمالية الأردنية إلى دول الخليج العربي وأثرها على العمال المغتربين


الصفحات: 79 - 103


تهدف الدراسة إلى البحث في التغيرات الاجتماعية والاقتصادية والصحية الناجمة عن الهجرة العمالية الأردنية إلى دول الخليج العربي وذلك من حيث أثرها على العامل المغترب نفسه . هذه التغيرات شملت التغير في المستوى التعليمي ، الحالة الاجتماعية ، الخبرات المكتسبة ن معدل ومصادر الدخل الشهري ، معدل الادخار ومجالات الاستثمار ، التطلعات النفسية للمستقبل، الاهتمام بالوضع الاقتصادي في كل من الأردن ودول الخليج العربي والسوق العالمية، وأخيراً الوضع الصحي للمغترب نفسه . وتلخصت إجراءات البحث بتوجيه استبيان إلى عينة عشوائية مكونة من (172) مغترباً من العائدين حديثاً من دول الخليج العربي من القاطنين في عمان والزرقاء . وقد أظهرت النتائج أن الأوضاع المعيشية والتعليمية والاقتصادية للمغتربين قد تحسنت كثيراً بعد الاغتراب ، بعكس الأوضاع النفسية والصحية والاستقرار الوظيفي والولاء للوطن الأم......

معاهدات السلام بين الحاضر والماضي


الصفحات: 105 - 124


الإسلام هو دين الله للبشرية جمعاء أصله السلام والأمن ، والقتال طارئ عليه ، ولا يكون القتال إلا لدفع العدوان عن النفس أو النسل أو العرض أو الدين أو المال إذا استنفذت جميع الوسائل الأخرى . وإن العلاقة الإنسانية مبنية على التعاون والعدل والبر والإحسان والمؤلاة الطيبة ، وكذلك علاقة الدولة مع شعبها ومع غيرها من الدول ، ما لم يقتلوا شعبها ويظاهروا على قتالهم ، وسمح الإسلام كذلك التعامل مع الأعداء بنقل البضائع التجارية ما لم يساعد ذلك الأعداء على إظهار قوتهم، ولغير المسلمين ممارسة شعائرهم الدينية ، وهم آمنون على دمائهم وأعراضهم وأموالهم من أي عدوان داخلي أو خارجي ما دامو ملتزمين مع الدولة الإسلامية ، ولهم حرية المسكن والتنقل ومزاولة أعمالهم ، ولهم حرية الرأي والفكر ما لم يفسد ذلك على المسلمين دينهم ، ولهم حق في خزينة الدولة ، فإذا افتقروا كما هو للمسلمين . وللدولة عقد معاهدات لترك القتال وفك الخصومات بشروط تحقق مصالحها وعزتها ووحدتها لمدة من الزمن محددة إذا دعى إلى ذلك عدوها من ضعف أو حقن للدماء ، ولها أن تطلب الهدنة لمدة محدودة لتعيد بناءها وأعدادها بما يفوق ما لدى العدو من القوة وتكون المعاهدات سياسية أو عسكرية أو اقتصادية أو هدنة أمان ، وتنتهي بانتهاء أجلها المحدد أو بتعارضها مع مصلحة الشعب أو بإخلال أحد الطرفين بشروطها ، أو خوف الغدر والخيانة باستنفاد الغرض منها. وظهر في البحث أن أية معاهدة تؤدي إلى عزة الدولة ووحدتها وتحقق مصالحها ولا تفرط بأرضها وحقوقها وسيادتها وتحقق العدل والسلام من طرفين مختارين في إرادتيهما جاز ذلك لأن فيه سعادة وسلامة وأمن الشعوب كلها ، وبالله نستعين ......

البناء الاجتماعي للحقيقة الطبية جدلية الطبي والاجتماعي


الصفحات: 125 - 160


هذه دراسة نقدية في علم الاجتماع الطبي ، تأخذ من مفاهيم الصحة ، الشعور بالمرض ، المرض المشخص ، وعملية العلاج المؤسسي، إشكالية نظرية بحثية لها . وبتفحص نقدي لاهتمامات المنظورات الرئيسية ونتائج البحوث العملية في الميدان الطبي الاجتماعي ، تجادل الدراسة أن الموضوع البيولوجي العضوي لا يوجد ولا يؤثر بفعل عوامل آلية موضوعية (إلا تأثيراً أحادياً ساذجاً). وإنما لا يوجد المرض حقيقة ولا يتطور الا بتزاوج العضوي والاجتماعي ، الموضوعي والذاتي معاً باتحاد دون انفصام ، بارتباطهما بعلاقة جدلية مستمرة التفاعل ومتبادلة التأثير. وتقترح الدراسة توجيه مسار البحث الاجتماعي الطبي ، عملياً ، نحو فهم العمليات الاجتماعية الحاسمة التي تبنى فيها الحقيقة الطبية بناءً اجتماعياً ، وتحديد العوامل التأثيرية ذات الصلة الفعلية بأسباب المرض ومصادره وتطوراته والأبعاد المتغيرة للإنسان والمجتمع المعاصر ......

(أسلوب الشرط المجازي في القرآن بالأداة(إن


الصفحات: 161 - 181


دفعني إلى كتابة هذا البحث التدبر في معنى قوله تعالى على لسان مريم ، عليها السلام : (قالت: إني أعوذ بالرحمن منك إن كنت تقياً ) (1) . فقد وجدت الشرط فيها لا يؤدي معنى الشرط النحوي المعهود، ولا يصح تفسيره بأسوب الشرط ، وإن صح إعرابه بأنه شرط. وقد تدبرت آيات الشرط بالأداة (إن) في القرآن كله فتبين لي أن لهذه الآية أخوات كثيرات ، الشرط فيها مجازي وليس حقيقياً ، وقد تبين لي كذلك أن آيات الشرط المجازي تأتي بأسلوبين : - الشرط المجازي التام . - الشرط المجازي الناقص . وأن بين هذين الأسوبين وأسلوب الشرط الحقيقي ثلاثة فروق سنذكرها في متن البحث وقد وضعت كل أسوب منهما في جدول مستقل . وقيمة هذا الأسوب ذي الشرط المجازي أنه أسلوب مركب ، صورته الشرط وحقيقته الخبر غير الشرطي الذي يخج إلى معان مضافة ، شأنه في ذك شأن الأساليب الطلبية عندما تخرج عن معناها الحقيقي إى معان إضافية ......

أسوب الإسهاب المحدد مقابل أسلوب التكرار للصور غير المكتملة في تصوير الأشياء الطبيعية


الصفحات: 11 - 25


الصور غير المكتملة تزود الصور الطبيعية المجسمة بتقنية لا يمكن تواجدها بالهندسة الاقليدية . يركز هذا البحث على تنفيذ تقنيتين ترتكزان على الصور غير المكتملة في تصوير الأشياء الطبيعية . أسلوب الإسهاب المحدد يحاكي الصور الطبيعية المجسمة عن طريق عمية تطوير ونمو مستمر للصورة ، بينما يحاكي أسلوب التكراري الوظيفي في تمثيل الصور الطبيعية عن طريق تقديم أفكار مجردة باستخدام المعاملات المعروفة. كما يقدم هذا البحث حلولاً لمشكلة أسلوب التوازن والقياس وتكبير الصورة الطبيعية ......

طريقة تدرج المرافقة وتقنية تحويلة فوريير لحل مشاكل التشتت المغناطيسي


الصفحات: 27 - 53


يقدم هذا البحث وبالتفصيل توليفة جديدة تجمع بين طريقة تدرج المرافقة (CG) وتقنية تحويلة فوريير السريعة – الوقت اللازم لحل مشاكل (معضلات) التشتت المغناطيسي باستخدام هذه التوليفة أقل بكثير من اوقت اللازم باستخدام طريقة تدرج المرافق (CG) المألوفة باستخدام طريقة العزوم (MOM). وكذلك يتطلب تطبيق الحسابات الكهرومغناطيسية (ACE) حسابات دوال الجهد المعطاة بدلالة تكاملات التلفف الطيات التي يمكن حسابها بشكل فعال باستخدام التوليفة (CG-FET). تمت طريقة العمل بسهولة وبالترتيب وذلك باستخدام عملية العينات ودوال Roof-Top لتمثيل التيار المتولد والنبضات وذلك للحصول على معدل الفيض. يعتبر المخطط وسيلة تحليلية فعالة لأن به تم استبدال المشتقات في حقل التحويل بعمليات ضرب بسيطة مع غياب ( أو عدم ظهور ) بعض المعضلات الحسابية التي تظهر باستخدام الطريقة المألوفة (CG) أو باستخدام طريقة العزوم (MOM). يتجنب هذا المخطط بالمقارنة مع طريقة العزوم خزن المصفوفات الكبيرة ويقلل زمن الحسابات بالحاسوب وذلك بترتيب القيم . لذلك تحتل هذه الطريقة كهربائياً تركيبات صغيرة ويمكن استعمالها بسهولة. وأخيراً وبما أن الطريقة تكرارية فإنه من الممكن معرفة دقة حل المعضلة (أو المشكلة). لقد تم التحليل باستخدام مستوى مربع مرات قابلية توصيل عالية. لقد تم عرض النتائج ومقارنتها مع القيم التحليلية ، الرقمية أو المقاسة في مقالات سابقة بحوث سابقة . كما أن تفاصيل المعادلات الواصفة للمخطط وطريقة الحسابات قد تم عرضها بشكل كامل مع عرض النتائج الرقمية للمعضلة ......

الصفات البيولوجية للمدخنين وغير المدخنين بين النساء والرجال في منطقة نابلس في الضفة الغربية


الصفحات: 55 - 70


يتضمن هذا البحث دراسة بعض المتغيرات البيولوجية المتعلقة بالتدخين لعدد من المدخنين وغير المدخنين في منطقة نابلس في الضفة الغربية . وتتكون هذه الدراسة من استبيان تم تعبئته من قبل 9900 شخصاً يمثلون مختلف المستويات العلمية والمهنية ، ويسكنون في مدن وقرى ومخيمات منطقة نابلس ويبلغ عدد المدخنين منهم 5400 شخصاً ، أما الباقون فهم غير مدخنين. لقد أظهرت هذه الدراسة بأن معدل وزن المدخن أقل من غير المدخن ولكن معدل طوله أعلى ، كذلك فإن معدل عدد سجائر المستهلك يومياً هو 18.4 سيجارة، وأن سن بدأ التدخين للذكور هو 18.2 سنة وللإناث هو 21.6 سنة . وقد وجد بأن بدء ممارسة التدخين يعود إلى التشجيع المباشر من قبل الأصدقاء والأقران، وإلى التأثر غير المباشر بالأشقاء والآباء المدخنين ......

توليفة تدرج المرافق وتحويلة فوريير السريعة الحساب لتشتت المجال المغناطيسي والكهربائي


الصفحات: 71 - 93


استعملت الطريقة التكرايرية لتوليفة تدرج المرافق وتحويله فوريير السريعة الحساب تشتت المجال المغناطيسي والكهربائي الناتج عن مستوى موصل مربع الشكل موضوع في الفضاء الحر . إن كفاءة هذه الطريقة تكمن في العمليات الحسابية لتكاملات الطيات التي تمت باستخدام تحويلة فوريير السريعة . وهذا مكن الطريقة من تقليل متطلبات زمن الوحدة المركزية للعمليات الحسابية (CPU) وخزن الذاكرة وذلك بترتيب القيم . كما أن هذه الطريقة قادرة على التعامل مع القطع المحيرة ذات الأشكال العشوائية، وذات فائدة لتحليل الأشكال التي لم يتم تحليها سابقاً. لقد تم وباستعمال هذه الطريقة حساب مساحة مقطع الرادار للمستوى الموصل المربع والدائري ومقارنته مع القيم المقاسة......

دراسة مقارنة بين “آند” في اللغة الانكليزية و “و “ في اللغة العربية


الصفحات: 95 - 111


هدفت هذه الدراسة إلى مقارنة الوظائف النصية لكل من الواو العربية ونظيرتها في اللغة الانجليزية ، ووجد أن هاتين الأداتين تشتركان في عدد من الوظائف وتختلفان في وظائف أخرى . كما وجد أن الواو العربية تد ل على وظائف بلاغية أكثر مما تدل عليه نظيرتها في اللغة الانجليزية مما يؤدي إلى صعوبات في الترجمة من إحدى اللغتين إلى الأخرى ......

يوجين اونيل رغبة تحت شجرة الدردار البحث عن تأكيد الذات


الصفحات: 113 - 135


في هذا البحث ، نحاول فحص الصفات الشخصية للتأكد من تواجد الذات الشخصي. هذه المحاولات تأخذ شكل التوكيد على الخيال المهيمن على صفة الاستجابة نحو الأمان الذي يقيَم في حالات العنف المتوارد. وفي هذا المجال تحاول الشخصية إثبات وجودها مع صفة السمو بالمأساة البطولية......

مفهرسة في

معتمدة في